حوادث

شاب يقدم على قتل حبيبته السابقة بعد خطفها ووالدتها تكشف التفاصيل

أقدم شاب في الولايات المتحدة يدعى “تايلر ريوس” على قتل حبيبته السابقة “ياسمين أويار” (24 عاما) وهي من أصل تركي بعد خطفها وابنها، حيث عثرت الشرطة على جثتها في إحدى الغابات بولاية تينيسي.

 

 

وبحسب ما نقلت العديد من وسائل الإعلام التركية والأمريكية عن والدة الضحية كارين أويار قولها: إن “ريوس” مدمن على الكحول، وسبق أن قام بمضايقة ابنتها التي تعمل في إحدى الصيدليات، على الرغم من وجود العديد من أوامر الإيقاف بحقه، مشيرة إلا أن تعرض ابنتها للتحرش من قبل حبيبها السابق لم ينته أبدا.

وأضافت والدتها أن ابنتها قررت إنهاء علاقتها السيئة مع القاتل وتربية ابنها سيباستيان البالغ من العمر عامين بمفردها.. ولكن لم تسر الأمور بالطريقة التي خططت لها.

 

 

وأشارت إلى أن ياسمين قابلت ريوس في مدرسة هايلاند بارك الثانوية عندما كانت طالبة في السنة الأولى وكان في سنها، منوهة إلى أن ابنتها عانت من العنف المنزلي مع حبيبها.

وتابعت: “لقد كان سيباستيان أفضل صديق لأمه ياسمين، وكانت تأخذه إلى أي مكان تذهب إليه، كما قامت بتسجيله في الحضانة بعد أن حصلت على وظيفة، حيث كانت تحاول إعادة حياتها إلى الاتجاه الصحيح.

وذكرت والدتها أن الضحية انتقلت إلى مدينة راهواي منذ 5 أشهر للابتعاد من مضايقات حبيبها السابق، كما كانت على وشك الانتقال مرة أخرى إلى مكان آخر بعد أن اكتشف ريوس مكان إقامتها.

وأوضحت أن ابنتها لم تعد من العمل كذلك سيباستيان لم يعد من الحضانة، فقامت بإبلاغ الشرطة عن اختفائها وبعد البحث عثر على جثة ياسمين في إحدى الغابات بينما عثر على ابنها لدى القاتل.

وتخطط كارين أويار لإقامة وقفة احتجاجية على ضوء الشموع تخليداً لذكرى ابنتها في 23 تموز في مدينة هايلاند بارك.

وسبق أن اتُهم “ريوس” بالاعتداء والسرقة في عام 2018 وحُكم عليه بالسجن 180 يوما و3 سنوات تحت المراقبة.

 

 

 

اورينت

المصدر: تركيا الآن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى