أخبار عالميةتركيا الإنسانية

دعم خاص من الجيش التركي لأسر الشهداء والمصابين في أفغانستان

يواصل الجيش التركي جهوده الإغاثية في دعم المنكوبين والمحتاجين في أفغانستان، وذلك في إطار الموقف الإنساني الذي تتخذه تركيا تجاه دول العالم

وذكرت وزارة الدفاع التركية، الثلاثاء، أن أفراد الجيش التركي وزعوا مواد إغاثة متنوعة على عوائل الشهداء والمحاربين القدامى، وذلك بمشاركة من فريق الهلال الأحمر التركي في أفغانستان.

وأمس الإثنين، أعلنت وزارة الدفاع التركية أن أفراد الجيش التركي احتفوا على طريقتهم الخاصة، بعدد من النساء الأفغانيات بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، والذي يصادف 8 آذار/مارس من كل عام، الأمر الذي أسعد قلوب عدد من النسوة اللواتي لا معيل لهن.

وذكرت الوزارة في بيان، أن أفراد الفرقة العسكرية التركية في أفغانستان، وبمشاركة فريق الهلال الأحمر التركي، وزعوا الزهور وقطع الشوكولاتة والهديا والمواد الغذائية وبعض المسلتزمات على مجموعة من النساء الأفغانيات.

وبشكل مستمر يشارك أفراد الجيش التركي إلى جانب مهامهم العسكرية، في المشاركة بالأعمال الإنسانية وتوزيع المعونات على المحتاجين سواء في أفغانستان، أو في غيرها من المناطق.

في 9 آذار/مارس الجاري، احتفى فريق الهلال الأحمر باليوم العالمي للمرأة على طريقته الخاصة، معلنا إسعاد قلوب 100 من النساء الواتي فقدن أزواجهن في أفغانستان.

وذكر الهلال الأحمر التركي في بيان، أنه في إطار اليوم العالمي للمرأة، الذي يصادف 8 آذار من كل عام، وزعت فرقه الأواني والبطانيات وأجهزة التدفئة الكهربائية، والمستلزمات النسائية، على 100 امرأة فقدن أزواجهن في أفغانستان.

ونشر فريق الهلال الأحمر صورة تظهر جانبا من توزيع المساعدات على النساء الأفغانيات وعنونها بعبارة “باقة ورود وطاقة حب وأمل لكل فتاة وامرأة في العالم”.

مطلع آذار/مارس الجاري، أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو، أن تركيا ساهمت بشكل كبير في نهضة أفغانستان من خلال الدعم المقدم لها، مؤكدا أن تركيا ستستمر في جهودها طالما رغب الشعب الأفغاني بذلك.كلام تشاويش أوغلو جاء ذلك خلال مشاركته افتراضيا، في حفل نظمه نظيره الأفغاني حنيف أتمار، بمناسبة الذكرى الـ 100 للعلاقات الدبلوماسية بين تركيا وأفغانستان، وقال تشاويش أوغلو:

  • تركيا ساهمت في نهضة أفغانستان من خلال الدعم الذي قدمته لكابل في مجالات مختلفة.
  • تركيا وأفغانستان تربطهما علاقات تاريخية وثقافية متجذرة، وشعبي البلدين أظهرا تضامنا كبيرا في أشد المحن التي حلت بكليهما.
  • تركيا أول دولة فتحت سفارة لها في كابل، لقد قدمنا الدعم اللازم لنهضة أفغانستان في فترة كنا نسعى فيها لتحقيق نهضتنا وتطورنا.
  • هناك تعاون بين البلدين في العديد من المحافل الدولية وفي مكافحة التنظيمات الإرهابية.
  • نساهم في نهضة أفغانستان عبر الكثير من المشاريع، وهناك أكثر من 4 آلاف طالب أفغاني يدرسون في المدارس التركية.
  • ندعم محادثات السلام بين الأطراف الأفغانية، ومفاوضات السلام تعد فرصة لإحلال الاستقرار في البلاد.

وتمتاز العلاقات التركية الأفغانية، بالاستراتيجية والمتطورة في مختلف المجالات.

المصدر وكالة أنباء تركيا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى