أخبار إقتصاديةأخبار محليةالأخبار

أردوغان: السيارة التركية رمز نهضتنا رغم لوبي الخائفين

الرئيس التركي: الدول المنزعجة من تنامي قوة تركيا بدأت حملة دعاية سوداء لتشويهها.
-مشروع صناعة السيارة التركية انعكاس لقوة دولتنا وقدرتها الإنتاجية. 
-المشروع سيكون رمزا لرؤية تركيا نحو التحول لدولة قوية ومبتكِرة، ومصدر إلهام للأجيال الشابة

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أنّ السيارة التركية محلية الصنع، ستكون رمزا لنهضة بلاده، رغم من أسماهم “لوبي الخائفين” من الذين يحبطون عزيمة الشعب.

جاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان، السبت، بمناسبة بدء بناء مصنع السيارة التركية “TOGG” في ولاية بورصة غربي البلاد.

وأشار أردوغان إلى أنّ “لوبي الخائفين” لم يهدأ بتاتا في محاولة إبقاء تركيا تابعة للخارج بإحباطها الهمم من خلال ممارسة دعاية بأن تركيا لن تتمكن من صناعة السيارة وبيعها.

وقال أردوغان: “الملايين من القلوب متحمسة مجددا لتحقيق حلم السيارة التركية الذي تعرض للعرقلة من الداخل والخارج لسنوات”.

أردوغان: لن تستطيع التنظيمات الإرهابية إسكات صوت أذاننا ولا تنكيس أعلامنا مهما حاولت

ولفت إلى أنّ المشروع التركي لصناعة سيارتها المحلية “بات له أصداء في تركيا وباقي دول العالم”.

ووصف الشروع ببناء مصنع السيارة التركية بأنه “ردٌ على من حاولوا إحباط هذا المشروع وهو في طور التصميم”.

وأضاف: “الدول المنزعجة من تنامي قوة تركيا وزيادة ثقتها بنفسها بدأت حملة دعاية سوداء لتشويهها”.

وأردف: “كافة أبناء شعبنا تبنوا مشروع صناعة السيارة التركية لأنها انعكاس لقوة دولتنا وقدرتها الإنتاجية”.

وأعرب الرئيس التركي عن ثقته بأن مشروع السيارة المحلية سيكون “رمزا لرؤية بلاده نحو التحول لدولة قوية ومبتكِرة، ومصدر إلهام للأجيال الشابة”.


المصدر وكالة الأناضول

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى