آخر الأخبارالأخبارالصناعات العسكرية

فخر البحرية التركية الفرقاطة إسطنبول F515

أفاد مسؤول تركي، إن الفرقاطة إسطنبول التي جرى إنزالها في البحر، خلال الفترة الماضية، بأنها فخرالصناعات الدفاعية لتركيا وذلك بتصنيعها محليا وبخبرات وطنية.

جاء ذلك في مقابلة خاصة مع وكالة الأناضول[efn_note]المصدر الرئيسي للخبر وكالة الأناضول[/efn_note]، أجراها أوزكور كولريوز، المدير العام لشركة التقنيات الدفاعية التركية “STM”.

وقال أن الفرقاطة إسطنبول التي جرى بناؤها في إطار مشروع ميلغم (MİLGEM) لبناء السفن الحربية بإمكانات محلية ذاتية.

وقال إلى أن بناءها جاء بتكليف من رئاسة الصناعات الدفاعية في رئاسة الجمهورية التركية، في حوض إسطنبول لبناء السفن.

وقال إن المشروع جرى تنفيذه بالتعاون مع شركتي أسيلسان (ASELSAN) [efn_note]الموقع الرسمي للشركة[/efn_note]و هافلسان (HAVELSAN)[efn_note]الموقع الرسمي للشركة[/efn_note]، وهي أبرز الشركاء الرئيسيين في إنتاج السفن الحربية ضمن مشروع ميلغم، الذي كان له الأثر الكبير في الوصول إلى مرحلة الاكتفاء الذاتي بقطاع الصناعات الدفاعية الوطنية.

وأشار أن شركة التقنيات الدفاعية التركية قامت في الفترة الأخيرة بتنفيذ مجموعة من مشاريع التصميم والتصنيع في الفرقاطة إسطنبول، وغيرها من الأنظمة والأجهزة الخاصة في مجال الدفاع الجوي أو البحري أو البري، بما في ذلك الاختبار والأنظمة الصاروخية وإلكترونيات الأسلحة ونظم الإطلاق والدعم اللوجستي.

وأعرب كولريوز، عن فخره بإطلاق فرقاطة إسطنبول، معتبرا أن نجاحها في مهامها يعتبر نجاحا لجميع الشركات المحلية العاملة في قطاع الصناعات الدفاعية.

وأشار إلى أن شركته تقدّم مساهمات مهمة للصناعات الدفاعية الوطنية التركية بما في ذلك القدرات الهندسية ومشروع الغواصة الجديدة.

وأضاف بأن الجهود التي تبذلها الشركة من أجل تطوير مساهماتها في هذا المجال، تزيد ترسانة الصناعات الدفاعية التركية وكفاءتها.

وقال كولريوز: نحن فخورون جدا برؤية فرقاطة إسطنبول التي تم إنتاجها بإمكانياتنا المحلية تبحرفي البحر وتشغل مكانة مميزة في نظامنا الدفاعي الوطني”.

الاكتفاء الذاتي في الصناعات الدفاعية الوطنية التركية

وذكر كولريوز: نتقدم بالشكر الجزيل لرئيسنا رجب طيب أردوغان، الذي دعمنا ودعم خبراتنا وقدراتنا من أجل إنتاج هذه الفرقاطة.

كما وجه بالشكر الجزيل إلى قيادة القوات البحرية التركية نيابة عن جميع الشركات التي ساهمت في إنتاج الفرقاطة.

وأكد أن الشركات التي ساهمت في إنتاج فرقاطة إسطنبول، المحلية الصنع، عملوا على هذا المشروع المهم باستخدام الموارد والمرافق المحلية، وقامت بتزويدها بقدرات بحرية وقتالية متطورة.

دور الشركات الصغيرة والمتوسطة في إنتاج فرقاطة إسطنبول

وأشاد كولريوز بدور الشركات الصغيرة والمتوسطة والتي قامت بدور مهم في إنتاج أكثر من 150 قطعة ونظامًا ضمن مشروع فرقاطة إسطنبول، التي تحوي أنظمة حرب إلكترونية محلية الصنع، وأسلحة متطورة ومنصات إطلاق للصواريخ ورادارات وأجهزة استشعار واتصالات وملاحة.

واعتبر أن النجاح الذي حققناه علامة تركت علامة فارقة ومهمة للغاية، وذلك من أجل تحقيق هدف بلدنا في أن تصبح دولة مكتفية ذاتيًا في مجال الصناعات الدفاعية الوطنية وكذلك تلبية جميع احتياجات تركيا من تلك الصناعات بالوسائل المحلية”.

وأكمل: أهنئ جميع شركاتنا المحلية، وخاصة الصغيرة والمتوسطة، على المساهمات الكبيرة التي قدمتها في تحقيق هذا الحلم.

ووفق المتحدث، فإن الفرقاطة إسطنبول جرى تزويدها بميزات متطورة، لتكون مماثلة للسفن الحربية السابقة التي جرى بناؤها في إطار مشروع ميلغم.

فرقاطة إسطنبول

قدرات خاصة للفرقاطة إسطنبول في الحرب البحرية

وأشاد كولريوز بقدرات الفرقاطة، وقال إنها صممت لتؤدي مهام دفاعية متطورة، وهي تمتلك قدرات عالية في مجال الحرب البحرية والدفاع ضد الغواصات، وقدرات عملياتية في المواقع المتقدمة.

المواصفات الفنية للفرقاطة إسطنبول

  • الطول 113متراً
  • العرض 14.4متراً
  • الوزن 3 ثلاث الآف طن تقريباً
  • مزودة بمنصة إطلاق صواريخ أرض جو.

المواصفات التقنية والعسكرية.

  • القدرة على الإستطلاع والمراقبة وإكتشاف الأهداف
  • القدرة على تحديد هوية المواقع والمركبات المعادية ومهام الإنذار المبكر
  • القدرة على أداء معام دفاعية ضد القواعد والموانئ العسكرية.
  • القدرة على تنفيذ العمليات البحرية.
  • مزودة بنظام الحرب الإلكترونية.
  • نظاد إدارة العمليات البحرية
  • رادارات وأجهزة الإستعشار
  • أنظمة الإتصالات والملاحة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى